. الفيلم الذي حاز على جوائز سينمائية.. فيلم حرب ابريطاني- أمريكي من إخراج.. سام منديز
أدب بريس | منصة عربية للتدوين

الفيلم الذي حاز على جوائز سينمائية.. فيلم حرب ابريطاني- أمريكي من إخراج.. سام منديز



بعدما شاهدت فيلما رائعا يستهوي محبي الحروب، الفيلم الذي حاز على جوائز واحتل المراتب المشرفة من حيث الانتاج والتمثيل وإثقان الأدوار، بشكل يجعلك تعيش لحظات الفيلم وتنسى عالمك هذا الذي تعيش فيه. 

فيلم رائع جمع بين الصبر والقوة والشجاعة وعدم فقدان الأمل حتى في أحلك الظروف، 1917 عنوان الفيلم الذي عشقه الملايين، فيلم حرب أمريكي - ابريطاني، يقال أن قصته أُخذت أحداثها من رواية " لمنديس " من قبل جدّه الأب " ألفريد مينديز " وصدرت سنة 25 ديسمبر 2019 من قبل " يونيفرسال بكتشرز " حسب مصادر موثوقة. 

بالفعل قام بتمثيل أدوار هذا الفيلم ممثلون أثقنوا أدوارهم بشدة، كالممثل " جورج ماكاي " الجندي الأول كان يحمل إسم ويليام سكوفيلد. والجندي الثاني " دين تشارلز تشابمان " في شخصية توماس بليك. والممثل " مارك سترونج " الذي أدى دور النقيب سميث، والممثل " أندرو سكوت " في شخصيته الملازم ليزي. وغيرهم من الممثلين. 

صدر الفيلم سنة 25 دسمبر، أما إصداره العلني فكان سنة 10 يناير 2020 أي مؤخرا. تدور أحداث الفيلم سنة 1917 خلال فترة الحرب العالمية الأولى، في شمال فرنسا، حيث يقوم شابين جنديين: " سكوفيلد وبلايك " بإيصال رسالة ( مهمة شبه مستحيلة )، تحذر من الكمين ( الفخ ) الذي أعدَّه الجنود الألمان.. خلال واحدة من المناوشات بعد فترة وجيزة من تراجعهم إلى خط " هبندنبيرغ " خلال عملية " البيرش ". 

يقوم هذان الشابان بمهمة صعبة وشبه مستحيلة لعبور أراضي مليئة بالألغام والفخاخ انتقاما من الحلفاء، نعيش في فيلم 1917 أحداث تشويق، هذه الرسالة التي يود الشابان إيصالها مفادها أن " كمين معدّ مسبقا من طرف الألمان لكثيبة حربية ابريطانية تتكون من 1600 رجل، بما في ذلك شقيق " بلايك "، ويود " بلايك " و " سكوفيلد " أن يوصلوا رسالة تحذير لهذه الكثيبة لإنقاذهم من الوقوع في فخ قاتل، حيث يجب على الرجلين بذل قصارى جهدهما لإنجاز مهمتهما من خلال البقاء على قيد الحياة. 

الفيلم الذي أنصح الجميع بمشاهدته، حيث أنه يظهر لنا أن الثقة حتى في الحرب وفي أحلك الظروف لا يمكن، احذر من عدوك ولا تتق في ابتسامته ولطفه لك، قد يظهر كرمه أو جوده عليك، لا ليس من شيمه.. بل لغدرك وسفك دمائك بكل وحشية. 

البريد المخصص للتواصل مع إدارة الموقع: contact@adabpress.com